قبل طرح علاج الاورام السرطانية (علاج آلام الأورام السرطانية ) يجب العلم أن أكثر من ثلث المصابين بالأورام السرطانية يعانون من الآلام الدالة على هذه الأورام قبل (وفي أثناء) مرحلة التشخيص؟

ومع تقدم المرض تزداد هذه النسبة إلى ما فوق الـ 75% من المرضى.

ويأخذ الألم الناتج عن الورم السرطاني أشكالًا ودرجات متعددة، فمن الممكن أن يكون الألم خفيفًا، أو متوسطًا، أو شديدًا لدرجة لا تحتمل، ويمكن أن يكون ألمًا متقطعًا أو مستمرًا.. كل ذلك بحسب نوع الورم ومدى تأخر الحالة.

وبالإضافة إلى الألم الناشئ عن الورم السرطاني نفسه، قد يتسبب العلاج الكيماوي لمريض السرطان في الشعور بالألم أيضًا، وفي مركز الدكتور ممدوح الشال نوفر علاج آلام الأورام السرطانية بأنواعها، سواءً كانت هذه الآلام ناتجة عن المرض، أو عن العلاج الإشعاعي أو الكيماوي، أو غير ذلك.

اقرا ايضاً | تجنب الام الاورام السرطانية

أسباب الألم السرطاني

إذا كان الألم ينبع من الورم نفسه فمن الممكن أن يكون ذلك لسبب من الآتية:

  • انتشار الورم السرطاني الذي يُتلف الأنسجة المحيطة من الأعصاب والأعضاء والعظام.
  • كما أنه من الممكن أن يكون الألم بسبب التفاعلات في الجسم.
  • وقد يكون الألم بسبب الورم نفسه الذي يطلق مواد كيميائية تسبب الألم.

ما الذي يسبب آلام السرطان؟

من الأسئلة الشائعة: “هل العلاج الكيماوي مؤلم فعلًا؟” “هل هو السبب الوحيد لألم السرطان؟”. في الواقع قد يكون العلاج الكيماوي سببًا في الألم مما يجعل المريض يُفكر في علاج الام الاورام السرطانية، ولكنه ليس السبب الوحيد، فهناك أسبابًا أخرى تتمثل في الآتي:

  • الآلام الناتجة عن الاختبارات الطبية 

بعض الاختبارات والأساليب التشخيصية للسرطان تسبب ألمًا مزعجًا للمرضى، وتتمثل في: أخذ الخزعات، واختبارات النخاع العظمي والعمود الفقري وغيرها. ويهتم الأطباء دائمًا بهذا الجانب ويصفون طرق التخلص من هذه الآلام.

  • الآلام التي يسببها الورم نفسه

مع ازدياد حجم السرطان وانتشاره، فإنه قد يضغط على الأعصاب والأنسجة المجاورة. على سبيل المثال قد يزيد الورم السرطاني الضغط على العظام أو على العمود الفقري.

  • الألم الناتج عن الطرق العلاجية

“هل العلاج الكيماوي مؤلم؟”، للأسف الإجابة هي نعم! يتسبب العلاج الكيماوي والإشعاعي أيضًا في الشعور بالألم، هذا بالإضافة إلى الآلام الناتجة عن الجراحة، ومن أمثلة الألم المصاحب لعلاجات السرطان ما يلي:

  • ألم الاعتلال العصبي: وبالأخص إذا كان الألم نتيجة تلف في الأعصاب، ويكون ألمًا حارقًا وحادًا.
  • الألم الوهمي: وهو ألم يشعر به المريض مكان العضو الذي تم استئصاله (مع أنه غير موجود أصلًا) ولكن المريض يشعر بألم حقيقي، وهذا النوع من الألم سبب حيرة كبيرة في الوسط العلمي.
  • ألم المفاصل: ويصاحب ذلك الألم استخدام بعض أنواع الأدوية.

اقرا ايضاً | ماذا يحس مريض السرطان

لماذا يسبب العلاج الكيميائي أعراضًا جانبية؟

يستهدف العلاج الكيميائي للأورام السرطاني مهاجمة الخلايا النشطة، والخلايا النشطة هي تلك الخلايا ذات القدرة على النمو والانقسام، مثل الخلايا السرطانية، وكذلك بعض الخلايا الطبيعية الأخرى في الجسم، كخلايا الدم، أو بعض خلايا أعضاء الجهاز الهضمي مثلا، وكذلك بصيلات الشعر.. أي أن العلاج الكيميائي علاج غير انتقائي، فهو يهاجم أكثر من نوع من الخلايا دفعة واحدة، وهذا يفسر سقوط الشعر، أو الشعور بالألم والغثيان والقئ لمرضى السرطان الذين يخضعون لهذا العلاج.

ما هي أشهر الأعراض الجانبية للعلاج الكيميائي؟

تختلف الأعراض الجانبية للعلاج الكيماوي للأمراض السرطانية باختلاف حالة كل مريض، وليس شرطًا أن تجتمع كل الأعراض الجانبية في جميع الحالات، فلكل مريض مشاكله المختلفة، وينبغي أن يخبر المريض الطبيب بكل الأعراض التي تواجهه لإيجاد الحل الأنسب للتخلص منها، ومن أبرز الأعراض الجانبية للعلاج الكيميائي ما يلي:

  • الشعور بالألم؛ والألم هنا قد يشمل الصداع الشديد، أو ألم الأعصاب مثل الشعور بالتنميل أو الحرقان، أو ألم فجائي، أو آلام العضلات، أو ألم المعدة.
  • الشعور بالإرهاق بشكل دائم.
  • تقرحات الفم والحلق المؤلمة؛ والتي يمكن علاجها عن طريق الأنظمة الغذائية الصحية والاهتمام بنظافة الفم والأسنان.
  • مشاكل الجهاز العصبي مثل الإغماء والرعشة والشعور بالحرقة و التأثير على التفكير والذاكرة.
  • تساقط الشعر.
  • فقدان الشهية والشعور بالغثيان أو القيء.

كيف تتم السيطرة على الألم؟

هناك العديد من الأساليب التي تساعدك على التخلص من الألم، ولكن الأهم هو تحديد مصدره أولًا، ومكافحة هذا المصدر، سواء باستئصال الورم نفسه وإزالة الخلايا السرطانية من خلال الجراحة أو العلاج الكيماوي أو الإشعاعي..

وإذا كان مصدر الألم هو الأسلوب العلاجي يمكن وصف بعض الأدوية لإيقاف الألم مثل:

  • المسكنات المعروفة بوصف الطبيب المختص.
  • المخدرات الأفيونية الضعيفة مثل الكوديين أو القوية مثل المورفين.
  • مضادات الاكتئاب ومضادات التشنجات.
  • الكورتيزون.
  • ويمكن أيضا ضبط جرعات الكيماوي، وقد تساعد بعض الأساليب العلاجية الأخرى في تخفيف الشعور بالألم، مثل المخدِّرات الموضعية، والعلاج بالإبر، والعلاج الطبيعي، والتنويم المغناطيسي، وجلسات الاسترخاء، وغير ذلك.

متى يجب السعي في علاج الاورام السرطانية (علاج آلام الأورام السرطانية )؟

 ينصح الدكتور ممدوح الشال استشاري علاج الآلام المزمنة بضرورة الاستماع إلى جسدك بوجه عام والحصول على استشارة الطبيب عند الشعور بوجود أي ألم يعيق ممارسة الحياة اليومية.

 

ماذا يحدث أثناء علاج الام الاورام السرطانية؟

يتشاور الطبيب مع مريضه ويوجه إليه مجموعة من الأسئلة للوقوف على حالته من أجل اتخاذ قرار علاجي مناسب، وتتضمن تلك الأسئلة:

  • هل العلاج الكيماوي مؤلم؟
  • هل يُعيق الألم ممارسة أنشطة حياتك اليومية؟
  • شدة الألم الذي تشعر به، وما هي مدة استمراره؟
  • هل الألم عبارة عن ألم حاد أم خفيف أم نخز أو حارق؟ أخبر الطبيب بنوع الألم.
  • هل تعرف أسباب الألم؟ أخبر الطبيب بها إن كنت تعلمها.
  • ما هي الأنشطة التي تُمارسها تتسبب في تفاقم الألم؟
  • هل يؤثر الألم على نومك؟
  • هل هناك إجراءات معينة تتبعها لتخفيف الألم؟ (مساج أو كمادات أو مسكنات تتناولها)؟ وهل تعاني من أي آثار جانبية منها؟

كيفية علاج الام الاورام السرطانية؟

يشير الدكتور ممدوح الشال إلى وجود أساليب عديدة لـ علاج الام الاورام السرطانية، ويتوقف اختيار الطريقة الأنسب على نوع وشدة الألم الذي يشعر به المريض، وتتضمن:

  • الأدوية المسكنة للآلام: تتضمن تلك الأدوية المعروفة التي يمكن تداولها من دون وصفات طبية.
  • الأدوية المخدرة: مثل مشتقات المورفين، وهي أدوية تُصرف بوصفات طبية لتحد من الآلام الشديدة.
  • بعض الأدوية الأخرى الموصوفة بروشتة طبية أيضًا وقد تتضمن: مضادات الاكتئاب، والأدوية المضادة للتشنجات.
  • الحقن الموضعية مثل حقن الأعصاب التي تُخدر العصب لمنع الشعور بالألم.
  • العلاجات التداخلية الغير جراحية التي تتم في غرفة العمليات المعقمة بالكامل: هدفها تدمير الخلية العصبية المسببة للألم عند المريض.
  • العلاجات التكميلية: مثل العلاج الطبيعي وجلسات التدليك، وتمارين الاسترخاء.

مركز الدكتور ممدوح الشال من المراكز الرائدة في مصر لعلاج آلام السرطان عن طريق اتباع أحدث بروتوكولات علاج الألم العالمية، إلى جانب استخدام أجهزة العلاج بالأشعة التداخلية الغير جراحية. للمزيد من المعلومات تواصل معنا عبر الأرقام الموضحة في الصفحة.

 

للاستفسار عبر الواتساب من هنا

إحجز الان

للحجز و الاسعتعلام بمركز الدكتور ممدوح الشال يرجى تسجيل البيانات و سوف يقوم فريق العمل بالتواصل معك|