الألم بشكل عام يسبب مشكلة للشخص ويجعله غير قادر على أداء مهامه اليومية التي اعتاد عليها بل ويؤثر بالسلب على حالته المزاجية، فما بالك إذا كان هذا الألم هو ألم الحزام الناري المعروف بصعوبته البالغة.
في مقال اليوم قرر الدكتور ممدوح الشال -استشارى علاج الألم والألم المزمن- التحدث عن علاج الم الحزام الناري وطرق الوقاية من هذا المرض، والإجابة على بعض الأسئلة الشائعة، وكل  ما هو آت سيكون على لسان الدكتور ممدوح الشال.

ما هو مرض الحزام الناري؟

ما هو مرض الحزام الناري؟ قبل التعرف على علاج الم الحزام الناري علينا أولًا التعرف على ماهية الحزام الناري بالتفصيل، ويُعرف هذا المرض على أنه أحد الأمراض الجلدية التي يمكن أن تصيب الأشخاص في أماكن مختلفة في الجسم، وهو عبارة عن عدوى فيروسية تتسبب في طفح جلدي وبثور مائية مؤلمة.
والحزام الناري هو مرض مرتبط ارتباطًا وثيقًا بالجديري المائي، فأكثر من ثلث من تعرضوا للجديري المائي عانوا فيما بعد من الإصابة بالحزام الناري، وذلك نتيجة أن الفيروس يظل غير نشط في أحد الأنسجة العصبية، ويكوّن عقيدات ثم يستعيد نشاطه مرة أخرى مسببًا مشكلة الحزام الناري.

متى يستلزم الأمر زيارة الطبيب؟

يؤكد الدكتور ممدوح الشال، أن ظهور بعض الأعراض تعتبر مؤشرًا على الإصابة بالحزام الناري، وحينها يتطلب الأمر علاج الم الحزام الناري على الفور، لأنه قد لا يكون محتملًا في كثير من الأحيان، وتشمل أعراض الحزام الناري ما يلي:

  • ألم قوي وحرقان في المنطقة المصابة.
  • الشعور بحكة في الجلد.
  • صداع مستمر دون وجود سبب واضح لذلك في بداية الأمر.
  • التعب والإجهاد الشديد.
  • طفح جلدي بعد عدة أيام من الشعور بالألم.
  • ظهور بثور مملوءة بسائل مائي.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.

أعراض الحزام الناري عادة ما تظهر لمدة ما بين أسبوع إلى 10 أيام، وتختفي تدريجيًا، لكنها قد تترك آثارًا على الجلد، لذلك فالأمر لا يحتمل الإهمال ويجب علاجه فورًا عند ظهور الأعراض التي تعرفنا عليها.

 اسباب الحزام الناري

يوضح الدكتور ممدوح الشال اسباب الحزام الناري والتي تشمل ما يلي:

  • السبب الرئيسي وراء الحاجة إلى علاج الم الحزام الناري هي الإصابة السابقة بالجديري المائي.
  • كلما تقدم الشخص في العمر وعانى مسبقًا من الجديري المائي زادت احتمالية إصابته بالحزام الناري.
  • تلقي بعض أنواع العلاجات على رأسها العلاج الكيماوي والكورتيزون.
  • ضعف الجهاز المناعي للجسم.
  • ويشير الدكتور ممدوح الشال إلى أن كل من عانوا مسبقًا من الجديري المائي معرضين للإصابة بالحزام الناري، لذلك عليهم توخي الحذر والكشف الدوري، خاصة إذا كانوا من كبار السن، لأن الألم يكون في الكثير من الأحيان غير مُحتمل.

وبحسب ما يراه الدكتور ممدوح الشال فإنه يمكن علاج الم الحزام الناري بعدة طرق مختلفة سنتعرف عليها في الجزء المتبقي من هذا المقال.

الحزام الناري وعلاجه

ما هو علاج الم الحزام الناري؟

يوضح الدكتور ممدوح الشال أن علاج الم الحزام الناري لا بد أن يكون خلال الثلاثة أيام الأولى من الإصابة، فالعلاج بعد هذه الفترة قد لا يأتي بثماره.
ويشير الدكتور ممدوح إلى أن الحزام الناري وعلاجه يكون عن طريق ما يلي:

  • مضادات الفيروسات والتي يحصل عليها المريض من أسبوع إلى 10 أيام وذلك في محاولة لإبطاء انتشار الطفح الجلدي.
  • المراهم الموضعية على البثور المنتشرة على الجلد.
  • مسكنات الآلام لتخفيف حدة الألم الناتج عن الحزام الناري.
  • أدوية تسكين آلام الأعصاب مثل أدوية علاج الصرع، وهي الأكثر فاعلية لـ علاج الم الحزام الناري.
  • أدوية تعمل على مراكز الإحساس في الحبل الشوكي، ومنها أدوية الاكتئاب.
  • علاج الم الحزام الناري بالتردد الحراري، وهو إجراء غير جراحي وسهل وله نتائج رائعة.
  • ويعتبر الدكتور ممدوح الشال أحد القلائل في مصر المتخصصين في علاج الم الحزام الناري بالتردد الحراري المعروف بنتائجه الفعّالة.

كيفية الوقاية من الحزام الناري

أوضح الدكتور ممدوح الشال أن طرق الوقاية من الحزام الناري تبدأ من مرحلة الطفولة، فالتطعيم ضد الجديري المائي أمرٌ لا غنى عنه، لأنه -كما أوضحنا من قبل- مرتبط ارتباطًا وثيقًا بالجديري المائي، كما أن الأشخاص البالغين يمكنهم الحصول على هذا التطعيم حال عدم الحصول عليه في مرحلة ما بعد الولادة.
كما أنه لا يُسمح بملامسة مريض الحزام الناري مع ضرورة الابتعاد عنه خلال فترة المرض من الأمور الهامة ويساعد في عدم الإصابة بهذا المرض.

هل يمكن إقامة العلاقة الجنسية خلال فترة الإصابة بالحزام الناري؟

لا يمكن التأكيد على أن مرض الحزام الناري ينتقل عبر العلاقة الجنسية، لكن الخطورة تكمن في ملامسة المنطقة المصابة بالحزام الناري، خاصة إذا كان الفيروس لا يزال نشطًا، لذلك لا يفضل إقامة العلاقة الجنسية خلال تلك الفترة.

هل الحزام الناري يضر بالحمل؟

لأمر غير مُقلق للحوامل من الإصابة بالحزام الناري، فالجنين لا يتأثر مطلقًا بهذه المشكلة، فقط الألم القوي الناجم عن الحزام الناري هو الذي يتسبب في مشكلة كبيرة في الحركة، خاصة مع الحمل.

هل الحزام الناري يؤدي للوفاة؟

علاج الم الحزام الناري أمر هام للغاية، وعلى الرغم من صعوبة هذا المرض في حالة عدم علاجه إلا أنه لا يوجد أي شئ مؤكد على أنه يتسب في الوفاة، لكن سيجعل المريض يتعرض لبعض المضاعفات الخطيرة والمزعجة منها مشاكل في العينين وتورم الجلد والتهابات بكتيرية أكثر انتشارًا على الجلد كما أنها قد تؤثر على السمع.

لـ علاج الم الحزام الناري بدون جراحة عليك بالاتصال على عيادة الدكتور ممدوح الشال – استشاري علاج الآلام بدون جراحة – لحجز موعد والإسراع في تلقي العلاج المناسب قبل تدهور الوضع، ويمكنك الاتصال على الأرقام الموضحة على الموقع او عبر الواتساب من هنا.
إذا كنت تبحث عن تجربة مختلفة لـ علاج الم العصب الخامس بدون جراحة، فما عليك سوى التواصل مع عيادة الدكتور ممدوح الشال على الأرقام الموضحة على الموقع الإلكتروني. او من خلال صفحتنا على الفيس بوك.

إحجز الان

للحجز و الاسعتعلام بمركز الدكتور ممدوح الشال يرجى تسجيل البيانات و سوف يقوم فريق العمل بالتواصل معك|






    اقرأ أيضاً:

    كيف تنتقل عدوى الحزام الناري

    اسباب الحزام الناري وعلاجه

    تجنب الاصابة بـ مرض الحزام الناري