لا يتخيل البعض حجم خطورة قصور الدورة الدموية المخية التي تنتج عن قلة التروية الدموية إلى الدماغ، فالأمر بالفعل خطير وقد يصل في النهاية إلى حد الوفاة في الحالات المتقدمة التي لم تحصل على العلاج الصحيح في الوقت المناسب.

اليوم نلقي الضوء على كيفية تنشيط الدورة الدموية المخية بالطرق المختلفة، كما نتحدث باستفاضة عن قصور الدورة الدموية المخية وأسباب وأعراض هذه المشكلة.

ما هي مشكلة قصور الدورة الدموية المخية؟

قصور الدورة الدموية المخية هو عدم وصول الدم المحمل بالأكسجين إلى المخ بالشكل الكافي مما ينتج عنه العديد من المشاكل نتيجة تلف بعض أنسجة المخ، وقد يتطور الأمر في حال إهمال العلاج إلى احتمالية حدوث السكتة الدماغية.

أعراض قصور الدورة الدموية المخية

ظهور أعراض قصور الدورة الدموية المخية أمر خطير لا يمكن السكوت عنه مطلقًا لأنه قد يؤدي إلى الوفاة، لذلك عند ظهور الأعراض التالية عليك فورًا الذهاب للطبيب من أجل بهدف بدء خطة علاجية تهدف إلى تنشيط الدورة الدموية المخية، وتتضمن تلك الأعراض:

  • الصداع الشديد.
  • اضطرابات حسية أو حركية ينتج عنها مثلا فقدان حاسة الشم أو فقدان التذوق.
  • عدم القدرة على تحريك بعض أجزاء الجسم مثل الساق أو الذراع.
  • مشكلات الرؤية.
  • فقدان التوازن.
  • النطق بكلام غير مفهوم.
  • تشوش الأفكار.
  • الشعور بدوار الرأس.
  • القيء.
  • فقدان الوعي.
  • تنميل الأطراف.

اقرا ايضاً | ضعف الدوربة الدموية في القدمين

إن ملاحظة مثل تلك الأعراض لهو أمر يستدعي سرعة التوجه إلى المستشفى للحصول على الإسعافات اللازمة.

اسباب قصور الدورة الدموية المخية

يصاب الأشخاص بقصور الدورة الدموية المخية نتيجة التعرض إلى مجموعة كبيرة من العوامل، لعل أهمها:

  • ارتفاع ضغط الدم وزيادة نسبة الكوليستيرول.
  • الإصابة بداء السُكري.
  • مشاكل الأوعية الدموية التي تتضمن انسدادها أو تمزقها أو تَكَوُن الجلطات، الأمر الذي يُعيق وصول الدم إلى الدماغ.
  • ضعف عضلة القلب وعدم قدرتها على ضخ كميات مناسبة من الدم إلى الدماغ وسائر أعضاء الجسم.

اقرا ايضاً | قصور الدورة الدموية في الاطراف

كما أن هناك عوامل إضافية تزيد من احتمالية حدوث المشكلة، وتتضمن:

  • السمنة المفرطة.
  • التقدم في العمر.
  • التدخين بشراهة.
  • المعاناة من بعض الأورام التي تضغط على الأوعية الدموية.
  • تصلب الشرايين.

علاج ضعف الدورة المخية

علاج و تنشيط الدورة الدموية المخية يعتمد في الأساس على تحديد مسببات المرض، لذلك فالعلاج يختلف من مريض لآخر بناءًا على حالته، لذا يُعد التشخيص الدقيق هو الخطوة الأولى في رحلة العلاج.

تنشيط الدورة الدموية المخية يكون عن طريق منح المريض بعض الأدوية لعلاج أسباب الإصابة بالمشكلة، مثل أدوية علاج ضغط الدم المرتفع، والأدوية المخصصة لعلاج ضيق الشرايين، وأدوية منع تجلط الدم. وقد يلجأ الطبيب في بعض الحالات إلى إجراء قسطرة في الأوعية الدموية لتوسعة الشرايين.

ومن الأساليب العلاجية الحديثة المستخدمة في علاج قصور الدورة الدموية المخية استخدام التردد الحراري، وهو إجراء غير شائع نظرًا لحداثته، لكنه أثبت نجاحًا ملحوظًا مع العديد من الحالات الخاضعة للعلاج في عيادة الدكتور ممدوح الشال – استشاري علاج الآلام المزمنة بدون جراحة.

اقرا ايضاً | هل يمكن علاج ضعف الدورة الدموية؟

هل يمكن تنشيط الدورة الدموية المخية بالأعشاب؟

لا يمكن الاعتماد على الأعشاب كعنصر أساسي في تنشيط الدورة الدموية المخية، إلا أن بعض الأبحاث -ذات النتائج الأولية التي لا يُمكن الاعتماد عليها إلا بعد إجراء المزيد من الأبحاث- أثبتت أن بعض الأعشاب قد تساعد على تنشيط الدورة الدموية المخية، وتتضمن تلك الأعشاب الثوم والفلفل والتوت البري والقرفة.

نصائح للوقاية من قصور الدورة الدموية المخية

هناك مجموعة من النصائح الهامة الواجب اتباعها بغرض الحد من فرص الإصابة بقصور الدورة الدموية المخية، على رأسها:

  • الحفاظ على الوزن المثالي للجسم.
  • متابعة قياس ضغط الدم ونسبة السكر باستمرار.
  • إجراء فحص دوري على حالة الشرايين والأوعية الدموية حتى في حالة عدم ظهور أي أعراض.
  • ممارسة الرياضة دوريًا.
  • الإقلاع التام عن التدخين.
  • اتباع حمية غذائية صحية تحتوي على العديد من الخضروات والفواكه التي توفر للجسم ما يحتاجه من فيتامينات ومعادن، وتجنب تناول اللحوم الغنية بالدهون.

ما هي مضاعفات قصور الدورة الدموية المخية؟

قصور الدورة الدموية المخية أمر خطير للغاية، وعدم علاجه في أسرع وقت قد يؤدي إلى العديد من المضاعفات الخطيرة، والتي تشمل ما يلي:

  • عدم القدرة على الكلام بشكل مفهوم لمن حوله.
  • صعوبة التركيز التي قد يصاحبها فقدان جزئي في الذاكرة.
  • تمدد الأوعية الدموية المخية.
  • الإصابة بالسكتة الدماغية.

تتضمن مضاعفات نقص التروية المخية التعرض للوفاة، فنسب الوفاة للحالات التي عانت من تلك المشكلة ولم يتم علاجها بشكل صحيح في الوقت المناسب ليست قليلة على الإطلاق.

احرص دائمًا على اتباع نمط صحي للوقاية من عديد الأمراض، ونتمنى لكل القراء الصحة والسعادة. يمكنك الحجز الان من خلال الموقع الالكتروني او من خلال صفحتنا على الفيس بوك

إحجز الان

للحجز و الاستعلام بمركز الدكتور ممدوح الشال يرجى تسجيل البيانات و سوف يقوم فريق العمل بالتواصل معك|